تأسيس النادي

في عام 1395هـ كان هناك فريقين :
الأول : يسمى نادي الاتحاد الشرقي (حاصل على اعتراف مبدئي ) .

والثاني: نادي الأخوة ويتهيأ للحصول على الاعتراف المبدئي من قبل الرئاسة العامة لرعاية الشباب، فرأى مدير المكتب عقد اجتماع في 7 شوال 1395هـ ـ بمقر المكتب، يضم أعضاء من الناديين؛ لتقوية طلب الفريقين للاعتراف الرسمي.

ومن أبرز توصيات الاجتماع ما يلي :
دمج الناديين في نادٍ واحدٍ بمسمى الاتحاد الشرقي.

تم رفع معاملة طلب التسجيل الرسمي للنادي للرئاسة العامة لرعاية الشباب للحصول على الموافقة، وبعد عرض المعاملة على صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن عبد العزيز (رحمه الله ) الرئيس العام لرعاية الشباب بتاريخ 6 / 4 / 1396 هـ لاحظ سموه وجود ازدواجية بين مسمى نادي الاتحاد الشرقي ونادي الاتحاد بجدة، فوجه سموه بتسمية النادي بمسمى ( نادي الجيل) .

وهذا شرف عظيم للنادي أن يكون من سَمَّاه هو صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن عبد العزيز ( رحمه الله ) بنفسه ، وأصدر القرار رقم (14) بتاريخ : 8 / 4 / 1396هـ .